الخميس، 10 ديسمبر، 2009

ادمان الانترنت ( موضوع شامل )

ادمان الانترنت
ادمان الانترنت مثل ادمان أى شئ اخر فالادمان بمعناه العام هو الاعتياد على شئ ما و عدم القدرة على تركة كما أن هذا الادمان لة أعراض و أسباب و طرق علاج و يمكنك أن تعرف بنفسك ان كنت من مدمنى الانترنت أم لا من خلال هذا الموضوع . رغم أن تعريف "الاستخدام المطول للإنترنت" كإدمان ليس بتشخيص رسمي إلا أن عوارضه المحتملة تشمل قضاء ساعات طويلة في اللإبحار في الشبكة العنكبوتية بشكل يتعارض مع أداء المهام اليومية واتخاذ القرارات و يؤدي ادمان الانترنت إلى العزلة وتغير المزاج وانقطاع العلاقة الأسرية.
إشكالية إدمان الإنترنت تكمن في أن معظم مستخدمي الإنترنت لا يعرفون حدود أو خطورة هذه الظاهرة وبالتالي فهم عُرضة لخطر الإدمان دون أن يشعروا بذلك. ولذا بدأت العديد من الجامعات ومراكز البحوث الأميركية بتعريف وتوعية الأفراد والطلاب بطبيعة إدمان الانترنت من خلال عقد الندوات العلمية وتقديم المشورة على اعتبار أن إدمان الإنترنت لا يختلف عن غيره من أنواع الإدمان الأخرى كما أن الكثير من الناس يدمن الانترنت دون أن يعلم و الأكثر يعلمون أنهم مدمنون للانترنت و لا يستطيعون التوقف لأسباب كثيرة فهم لا يملكون القوة أصلا و لذلك لا يستطيعون الاقلاع عن ادمان الانترنت و لا تركة يوما واحدا حتى و لذلك فان ادمان الانترنت مرض خطير يجب علينا اكتشافه و معالجته مبكرا .
أسباب ادمان الانترنت
هناك ثلاثة أسباب رئيسية تجعل من الانترنت سببا في الإدمان:
السرية إن الإمكانية التي يوفرها الانترنت في الحصول على المعلومات، طرح الأسئلة والتعرف على الأشخاص دون الحاجة إلى تعريف النفس بالتفاصيل الحقيقية توفر شعورا لطيفا بالسيطرة. إلى جانب ذلك، فإن القدرة على الظهور كل يوم بشكل آخر حسب اختيارنا، تُعتبر تحقيقا لحلم جامح بالنسبة للكثير من الناس مما يقود البعض الى ادمان الانترنت .
الراحة الانترنت هو وسيلة مريحة للغاية، وهو يتواجد عادة في البيت أو العمل، ولا يتطلب الخروج من البيت، السفر أو استعمال المبررات من أجل استعماله. هذا التيسير يوفر حضورا عاليا وسهولة فيما يتعلق بتحصيل المعلومات التي لم نكن لنقدر على تحصيلها بدون الانترنت وذلك يجعل ادمان الانترنت أمرا سهلا.
الهروب مثل الكتاب الجيد أو الفيلم المثير، فإن الإنترنت يوفر الهروب من الواقع إلى واقع بديل. ومن الممكن للإنسان الذي يفتقر إلى الثقة بالنفس أن يصير دون جوان، ويجد الإنسان الانطوائي لنفسه أصدقاء، ويستطيع كل إنسان أن يتبنى لنفسه هوية مختلقة وأن يحصل من خلالها على كل ما ينقصه في الواقع اليومي والحقيقي مما يؤدى لادمان الانترنت .
أسباب أخرى تؤدى الى ادمان الانترنت
كما أن مستخدم تلك الخدمات يقدر أن يُخبئ اسمه وسنه ومهنته وشكله وردود فعله أثناء استخدامه لتلك الخدمات، وبالتالي يستغل بعض مستخدمي الإنترنت -خاصة الذين يحسون منهم بالوحدة وعدم الأمان في حياتهم الواقعية- تلك الميزة في التعبير عن أدق أسرارهم الشخصية ورغباتهم المدفونة ومشاعرهم المكبوتة مما يؤدي إلى توهم الحميمية والألفة.. ولكن حين يصطدم الشخص بمدى محدودية الاعتماد على مجتمع لا يملك وجهًا لتحقيق الحب والاهتمام اللذين لا يتحققان إلا في الحياة الحقيقية، يتعرض مدمن الإنترنت إلى خيبة أمل وألم حقيقيين و يمكننا أن نضيف الخلاصة و هى الملل و الفراغ و الوحدة و المغريات التي يوفرها الانترنت للفرد وغيرها الكثير حسب ميول الفرد و هكذا يتحول الفرد من شخص طبيعى الى مدمن انترنت و يصاب بمرض ادمان الانترنت نتيجة مغريات الانترنت .
الأكثر عرضة لادمان الانترنت
ان الصبيان هم الأكثر عرضه من الفتيات لادمان الانترنت كما أن كل من يتجاوز استخدامه للشبكة العنكبوتية 20 ساعة أسبوعياً تتزايد لديه احتمالات ادمان الانترنت و ان المراهقين يكون احتمال اصابتهم بادمان الانترنت كبير جدا وكذلك الأشخاص الانطوائيين أى الغير اجتماعيين هم أكثر عرضة للاصابة بادمان الانترنت .
و حسب بعض الدراسات التي تمت في هذا المجال فإن أكثر الناس قابلية لادمان الانترنت هم أصحاب حالات الاكتئاب والشخصيات القلقة وهؤلاء الذين يتماثلون الشفاء من حالات إدمان سابقة. إذ يعترف الكثير من مدمني الإنترنت أنهم كانوا مدمنين سابقين للسجائر أو الخمور أو الأكل، كما أن الناس الذين يعانون من الملل كربات البيوت مثلاً أو الوحدة أو التخوف من تكوين علاقات اجتماعية أو الإحساس الزائد بالنفس لديهم قابلية أكبر الى ادمان الإنترنت حيث يوفر الإنترنت فرصة لمثل هؤلاء لتكوين علاقات اجتماعية وهمية بالرغم من وحدتهم في الواقع .
المواقع التى يستخدمها مدمنو الانترنت
يختلف استخدام مدمنى الانترنت للمواقع و لكن غالبا هذة هى المواقع و الطرق التى تتسبب فى ادمان الشخص للانترنت و تجعله يقضى الساعات دون شعور على الانترنت
مواقع الدردشة بما فيها من مغريات للانطوائيين و كذلك الاجتماعيين اذ تجعلهم يتحدثون مع أصدقائهم الوهميين كثيرا و أعتقد أنها أكثر المواقع التى تتسبب فى ادمان الانترنت .
الفيس بوك بما فية من مميزات عديدة فبة تبدى رأيك فيما تشاء و تتناقش حول الموضوعات المختلفة كما تتحدث مع أصدقائك و لا يمكن لأحد أن ينكر أنه من أهم أسباب ادمان الانترنت .
المواقع الاباحية التى يجلس بعض مدمنى الانترنت أمامها بالساعات .
التدوين و المدونات يكون الكثير من المدونين مدمنين انترنت اذ يحتاج للمكوث على الشبكة العنكبوتية كثيرا جدا من أجل تحديث و اشهار مدونتة وأخشى أن تكون فى المستقبل سبب لادمانى الانترنت.
مواقع الألعاب و الأفلام يقضى مدمنى الانترنت عشرات الساعات من أجل مشاهدة الأفلام و لعب الألعاب المختلفة المنتشرة على الانترنت .
المواقع الاخبارية و الثقافية فهى مليئة بالأخبار التى لا تنتهى يمكن للشخص من خلالها متابعة كافة الأخبار و المعلومات دون انتهاء لذلك فهى تتسبب فى ادمان الانترنت .
هل أنت مدمن انترنت
اذا أردت أن تعرف هل أنت مدمن أم لا فبالطبع يجب عليك معرفة الأعراض التى تظهر عليك بعد الادمان و أعتقد أن من أعراض الادمان ما يلى
أعراض ادمان الانترنت
  1. زيادة عدد الساعات أمام الانترنت بشكل مطرد تتجاوز الفترات التي حددها الفرد لنفسهِ و هذة بداية ادمان الانترنت .
  2. التوتر و القلق الشديدين في حالة وجود أي عائق للاتصال بالانترنت قد تصل إلى حد الاكتئاب إذا ما طالت فترة الابتعاد عن الدخول والاحساس بسعادة بالغة وراحة نفسية حين يرجع إلى استخدامه وهذة ذروة ادمان الانترنت .
  3. التكلم عن الشبكة الإنترنت في الحياة اليومية بالطبع يمكن أن يحدث لشخص ليس مصابا بادمان الانترنت .
  4. قضاء وقت طويل في أنشطة متعلقة بالانترنت: مثل تنزيل برامج وبحث عن مواقع مختلفة وغير ذلك.
  5. يتعرض مدمن الانترنت لخطر خسارة عمله أو علاقات مهمة في حياته أو فرص دراسية بسبب الاستخدام المفرط للانترنت.
  6. استخدام الانترنت كوسيلة للهروب من المشكلات، أو عند الإحساس بالحيرة والعجز أمام المشكلات، أو عند الشعور بالذنب أو القلق أوالاكتئاب وهذا هو تعريف ادمان الانترنت .
  7. القلق والتوتر عند محاولة تخفيض عدد ساعات استخدام الانترنت وبذلك فتأكذ أنك مدمن انترنت .
  8. حالة قلق وتوتر حين يفصل الكمبيوتر عن الإنترنت في حين يشعر بسعادة بالغة وراحة نفسية حين يرجع إلى استخدامه و هذا هو ادمان الانترنت بمعناة العام .
  9. ترقب دائم لفترة استخدامه القادمة للإنترنت
  10. لا يحس المدمن بالوقت حين يكون على الإنترنت
  11. إهمال الواجبات الاجتماعية والأسرية والوظيفية بسبب استعمال الشبكة العنكبوتية .
  12. استمرار استعمال الشبكة على الرغم من وجود بعض المشكلات مثل فقدان العلاقات الاجتماعية، والتأخر في العمل.
  13. الجلوس من النوم بشكل مفاجيء والرغبة بفتح البريد الإلكتروني أو رؤية قائمة المتصلين في المسنجر
كما أن من أبرز أعراض ادمان الانترنت الإحساس بالعجز عن خفض ساعات الاستخدام، الانهماك الكامل في أنشطة الشبكة العنكبوتية الواسعة، فضلاً عن الإحساس بالضجر والقلق عن التوقف لأيام عن استخدام الإنترنت و يميل مدمن الانترنت الى أن يكون شخصا انطوائيا حيث يقضى ساعات أمام الانترنت فى تواصل مع أصدقائة الوهميين حيث أنة لا يستطيع تكوين صداقات فى العالم الحقيقى فيلجأ للاخر الوهمى .
ادا كان لديم هذة الأعراض أو نصفها فتأكد أنك مدمن انترنت لكن اذا أردت التأكد أكثر هل أصابك ادمان الانترنت أم لا فانصحك باجراء هذا الاختبار حول ادمان الانترنت .
اختبار ادمان الانترنت
هذا الاختبار حول مدى ادمان الانترنت و يتكون من 20 سؤال كل سؤال يتضمن خمسة خيارات، بناءا علي المحصلة النهائية يمكن تصنيف الحالة لثلاث مستويات: متدني، متوسط و حاد لادمان الانترنت.
لمعرفة كيفية اجراء الاختبار جاوب على الأسئلة بإتباع المقياس التالي:
1) كم مرة استخدمت الانترنت لفترة اطول من ما كنت تريد؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
2)كم مرة أهملت واجباتك المنزلية لتقضي فترة اطول على الانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
3) كم مرة فضلت المرح بجاذبية الانترنت على علاقاتك العاطفية؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
4) كم مرة كونت علاقات صداقة من خلال الانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
5) كم مرة تبجح الآخرون بسبب الوقت الطويل الذي تقضيه على الانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
6) كم مرة تاثرة نتيجتك في المدرسة بسبب الوقت الذي تمضيه على الانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
7) كم مرة تفحص البريد الالكتروني قبل أي شيء اخر؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
8) كم مرة تاثر عملك او انتاجيتك بسبب الانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
9) كم مرة دافعت عن نفسك او تحفظت اذا سألك احد ماذا تفعل بالانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
10) كم مرة تجاهلت متاعب الحياة اليومية، بمقابل الاستمتاع بمشاغل الانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
11) كم مرة وجدت نفسك متلهفا للذهاب للانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
12) كم مرة خشيت ان تكون الحياة بدون الانترنت مملة، فارغة، و غير ممتعة؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
13) كم مرة تشاجرت، او صرخت، او انزعجت بسبب احدهم ضايقك بينما كنت تستخدم الانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
14) كم مرة تاخرت للخلود للنوم بسبب استخدامك الانترنت لوقت متاخر من الليل؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
15) كم مرة شعرت بان بالك مشغول بالانترنت خارج أوقات استخدام النت، أو شعرت بأحلام اليقظة أثناء استخدام النت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
16) كم مرة وجدت نفسك تقول "دقائق قليلة أخرى سأمضيها" بينما أنت شابك على النت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
17) كم مرة حاولت تقليل الوقت الذي تمضيه على النت، و فشلت بذلك؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
18) كم مرة حاولت اخفاء كم من الوقت الذي تمضيه على النت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
19) كم مرة عادة فضلت امضاء وقتك على النت، على الذهاب في الخارج مع الاخرين؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
20) كم مرة عادة شعرت بالاكتئاب، التوتر، او مزاج عكر خارج اوقات استخدام النت، و سرعان ما تتلاشي هذه الاعراض عند استخدامك الانترنت؟
1 = نادرا
2 = احيانا
3 = من فترة لاخرى
4 = باستمرار
5 = دائما
الخطوة التالية، اجمع الاجابات التي اخترتها لتحصل على النتيجة النهائية. كلما كانت نتيجتك عالية كلما ارتفع مستوى الادمان لديك و بالنتيجة زادت المتاعب التي نتجت من استخدامك للانترنت. و هذا مقياس يساعد على قياس معدل الادمان:
20 – 49 نقطة: انت مستخدم عادي للانترنت، انت تصفح الانترنت بعض الاحيان فترات طويلة لكنك مسيطر على المعدل المقبول لاستخدام الانترنتأى أنك لست مدمن انترنت و لم تصاب بادمان الانترنت مطلقا .
50 – 79: انت تعاني من متاعب او مصاعب بسبب الانترنت. يجب ان تلتفت لتاثير ذلك على مجريات حياتك أو بمعنى اخر احذ فقد اقتربت من ادمان الانترنت فعليك النظر الى الوقاية من ادمان الانترنت حتى لا تصاب بادمان الانترنت فى يوم من الأيام .
80 – 100: استخدامك للانترنت يسبب لك مصاعب حقيقية في حياتك اليومية. يجب ان تعيد تقييمك لمخاطر ذلك على حياتك، و تعين المشكلة المباشرة لاستخدامك للانترنت أو بمعنى اخر أنت مدمن انترنت فعليك النظر للعلاج حتى لا تظل فى ادمان الانترنت كثيرا .
بعد أن حددت الاختيار الذي ينطبق عليك من الأسئلة السابقة، انظر مرة أخرى للإجابات التي تراوحت بين 4 و 5. هذه هي المشكلة الرئيسية لديك؟. على سبيل المثال اذا كانت اجابتك 4 للسؤال الثاني التي تتعلق بإهمالك لواجباتك المنزلية، سوف تستوعب كمية الملابس التي تحتاج لغسيل او مدى خلو الثلاجة من مأكولات.
لنقل انك اخترت رقم 5 للسؤال رقم 14، الذي يتعلق بتأخرك في استخدام الانترنت لوقت متأخر من الليل، هذا يعني انك عانيت كثيرة لصعوبة استيقاضك مبكرا للذهاب للعمل او المدرسة كل صباح، و مدى تاثير ذلك على نشاطك اثناء العمل؟ و هل بدأت هذه المشكلة تحديدا بالتاثير على جسمك و صحتك؟
ادمان الانترنت درجات
لا يشترط حتى تكون مدمنا للانترنت أن تقضى عشرة ساعات مثلا يوميا علية أو أن تكون جميع الأعراض منطبقة عليك أو أن جميع المشاكل قد حدثت لك فان للادمان درجة درجة منخفضة فأعلى فأعلى حتى يصل الى قمة الادمان و التى لا يستطيع أحد أن يوقفها الا بمنتهى المشقة و الصعوبة .
مشاكل ادمان الانترنت
هناك العديد من المشاكل التى سيتعرض لها الانسان عند ادمان الانترنت
مشاكل صحية بالطبع مدمن الانترنت لا ينام فهو يقضى معظم ان لم يكن كل ساعات اليل فى استخدام الانترنت و لا ينام الا ساعة أو ساعتين مما يسبب له الارهاق الشديد و التأثير سلبيا على العينان و يصيبة بأمراض الظهر نتيجة كثرة الجلوس بوضع ثابت وهو يستخدم الانترنت كما أن هناك بعض الأضرار التي تصيب الأيدي من الاستخدام المفرط للفأرة ثم الأضرار المترافقة مثل البدانة وماتسببة من أمراض مرافقة كما يصاب المدمن بالصداع كثيرا و يشعر بأنة غير طبيعى كما يمكننا أن نضيف الارهاق والخمول والأرق والحرمان من النوم.
مشاكل نفسية يصبح مدمن الانترنت متعلقا به دائما و بأصدقائة الوهميين مما يقلل من احتكاكة بالعالم الخارجى و يجعل الانسان يكتفى بالانترنت لعمل صداقات و نشر أراء و عقد مناقشات يضاف إلى كل ذلك انسحاب ملحوظ للإنسان من التفاعل الإجتماعي نحو العزلة المدعمة بتطور مائل في وسائط التسلية المتعددة .
مشاكل أسرية و اجتماعية يؤثر ادمان الانترنت سلبا على علاقات الانسان الأسرية حيث يقضي المدمن أوقاتًا أقل مع أسرته نتيجة انشغالة بالانترنت كما يهمل المدمن واجباته الأسرية والمنزلية مما يؤدي إلى إثارة أفراد الأسرة عليه.
مشاكل فى العمل بالتأكيد سيؤثر العمل سلبا على العمل ففى الكثير من الأحيان يكون فى العمل جهاز كمبيوتر موصل بالانترنت فيستغل المدمن ذلك و يستخدم الانترنت فى رغباتة و لا يهتم بعملة مما يسبب له مشاكل مع مدير العمل و قد يتسبب الأمر فى رفدة بالنهاية نتيجة استخدامة المفرط للانترنت و عدم الاهتمام بالعمل .
أبحاث و دراسات و اراء أطباء حول ادمان الانترنت
كيمبرلي يونغ و وضع مصطلح ادمان الانترنت
ويذكر أن أول من وضع مصطلح «إدمان الإنترنت» Internet Addiction، هي عالمة النفس الأميركية كيمبرلي يونغ Kimberly Young، التي تعد من أولى أطباء النفس الذين عكفوا على دراسة هذه الظاهرة في الولايات المتحدة منذ عام 1994. وتعرف «يونغ» «إدمان الإنترنت» بأنه استخدام الإنترنت أكثر من 38 ساعة أسبوعياً. كما أنها قامت عام 1999 بتأسيس وإدارة «مركز الإدمان على الإنترنت» Center for Online Addiction لبحث وعلاج هذه الظاهرة، وقد أصدرت كتابين حول هذه الظاهرة هما «الوقوع في قبضة الإنترنت» Caught in the Net، و«التورط في الشبكة» Tangled in the Web. وكانت يونغ قد قامت في التسعينات بأول دراسة موثقة عن إدمان الإنترنت، شملت حوالي 500 مستخدم للإنترنت، تركزت حول سلوكهم أثناء تصفحهم شبكة الإنترنت، حيث أجاب المشاركون في الدراسة بنعم على السؤال الذي وجه لهم وهو: عندما تتوقف عن استخدام الإنترنت، هل تعاني من أعراض الانقطاع كالاكتئاب والقلق وسوء المزاج؟
وقد جاء في نتائج هذه الدراسة أن المشمولين في الدراسة قضوا على الأقل 38 ساعة أسبوعيا على الإنترنت، مقارنة بحوالي خمس ساعات فقط أسبوعياً لغير المدمنين. كما أشارت الدراسة أن من يمكن وصفهم بمدمني الإنترنت، لم يتصفحوا في الإنترنت من أجل الحصول على معلومات مفيدة لهم في أعمالهم أو دراساتهم ، وإنما من أجل الاتصال مع الآخرين والدردشة معهم عبر الإنترنت.
رأى الدكتور هشام الشربينى حول ادمان الانترنت
هشام الشربيني طبيب نفسي يقول «إن إدمان الانترنت يمكننا أن نعرفه بأنه، حالة من الاستخدام المرضي وغير التوافقي للانترنت يؤدي إلى اضطرابات في السلوك ويستدل عليها بعدة ظواهر منها زيادة عدد الساعات أمام الكومبيوتر بشكل مطرد تتجاوز الفترات التي حددها الفرد لنفسه في البداية، ومواصلة الجلوس أمام الشبكة على الرغم من وجود بعض المشكلات مثل السهر، الأرق، التأخر في العمل، إهمال الواجبات الأسرية والزوجية وما يعقبه من خلافات ومشاكل، هذا بالإضافة إلى التوتر والقلق الشديدين في حالة وجود أي عائق للاتصال بالشبكة قد تصل إلى حد الاكتئاب إذا ما طالت فترة ابتعاده عن الدخول على الانترنت». ويضيف د. هشام إن إدمان الانترنت أدى بالبعض لفقدان علاقات اجتماعية أو زوجية وتأخر وظيفي، كما أدى بالبعض للانطواء والعزوف عن المجتمع.
د. هشام يؤكد أيضا أن إدمان الانترنت لا يصيب البالغين فقط بل الأطفال أيضا خاصة مع توافر الجديد كل يوم في ألعاب الكومبيوتر، وهذا الإدمان ينعكس سلبيا وبشكل أكبر من البالغين على حياة الطفل ومواعيد نومه ودراسته ويصبح انطوائيا لا يخرج مع أصدقاءه أو يمارس أي هوايات أخرى سوى الجلوس على الشبكة بلا كلل أو ملل.
بحث لورنا ريدين عن ادمان الانترنت
من جانبها أكدت لورنا ريدين مديرة تطوير المدارس لدى المنظمة أن البحث أظهر أن استخدام قاعات الدردشة على الإنترنت وألعاب الكومبيوتر والهواتف الجوالة وغيرها من أنواع تكنولوجيا الاتصال الحديثة، قد جعل من الصعب جداً على الأطفال التفاعل مع بعضهم البعض، وبالتالي تدهورت مهاراتهم الاجتماعية، الأمر الذي جعل البعض منهم يقومون بسلوكيات سيئة وغير اجتماعية، بينما يلجأ البعض الآخر لاستخدام أسلوب الترهيب واستعراض القوة في التعامل مع أقرانهم بدلاً من التعايش معهم بشكل صحيح. كما أشارت الدراسة الى أن تدهور قدرة الأطفال على اللعب وخلق صداقات مع أقرانهم في السنوات الأولى من عمرهم سيجعل من الصعب عليهم تكوين علاقات طويلة المدى مع زملاء العمل في المستقبل. وتفاعلا مع هذه القضية فان منظمة " أنقذوا الأطفال" اقامت يومها السنوي تحت شعار " جمعة الصداقة" Friendship Friday في الخامس والعشرين من شهر مايو (ايار) الماضي، وذلك بهدف توعية الجمهور بهذه المشكلة العالمية وتشجيع الأطفال على تقدير قيمة الصداقة والتغلب على مشاعر العزلة من خلال تقديم أنشطة واختبارات مختلفة لهم.
جون جرهول متحدثا عن ادمان الانترنت
لاحظ جون جرهول استاذ علم النفس الأمريكي أن إدمان الإنترنت عملية مرحلية ، حيث أن المستخدميين الجدد عادة هم الأكثر استخداماً وإسرافاً لإستخدام الإنترنت بسبب انبهارهم بتلك الوسيلة ، ثم بعد فترة يحدث للمستخدم عملية خيبة أمل من الإنترنت فيحد إلى حد كبير من استخدامه له ، ويلي ذلك عملية توازن الشخص لإستعماله الإنترنت . بيد أن بعض الناس تطول معهم المرحلة فيسرفون في استخدامه ولا يتمكنون من الإستغناء عنه .. ويرى البعض أو حسب بعض الدراسات التي تمت في هذا المجال أن أكثر الناس قابلية للإدمان هم أصحاب الإكتئاب والشخصيات القلقة والذين يعانون من الملل كربات البيوت ويرى آخرون بأن الناس الذين تكون لديهم قدرة خاصة على التفكير المجرد هم أيضاً عرضه للإدمان بسبب انجذابهم الشديد للإثارة العقلية التي يوفرها لهم الكم الهائل من المعلومات الموجودة على الإنترنت ولا يحس المدمن بالوقت ويتسبب إدمانه في مشاكل إجتماعية واقتصادية وعملية .
العلاج
الجميع يبحث عن العلاج و لذلك بحثت عن العلاج و أحاول أن يكون هذا علاجا كافيا للتخلص من ادمان الانترنت دون اللجوء الى طبيب نفسى للمساعدة فى حل هذا الأمر و لكن قبل قراءة هذة الطرق يجب أن يوقن المدمن بأنة مريض و يحتاج الى علاج و يسعى الى الشفاء من ادمان الانترنت .
عمل العكس فإذا اعتاد المريض استخدام الإنترنت طيلة أيام الأسبوع نطلب منه الانتظار حتى يستخدمه في يوم الإجازة الأسبوعية، وإذا كان يفتح البريد الإلكتروني أول شيء حين يستيقظ من النوم نطلب منه أن ينتظر حتى يفطر، ويشاهد أخبار الصباح، وإذا كان المريض يستخدم الكمبيوتر في حجرة النوم نطلب منه أن يضعه في حجرة المعيشة… وهكذا.
إيجاد موانع خارجية نطلب من المريض ضبط منبه قبل بداية دخوله الإنترنت بحيث ينوي الدخول على الإنترنت ساعة واحدة قبل نزوله للعمل مثلاً ـ حتى لا يندمج في الإنترنت بحيث يتناسى موعد نزوله للعمل.
تحديد وقت الاستخدام يطلب من المريض تقليل وتنظيم ساعات استخدامه بحيث إذا كان –مثلاً- يدخل على الإنترنت لمدة 40 ساعة أسبوعيًّا نطلب منه التقليل إلى 20 ساعة أسبوعيًّا، وتنظيم تلك الساعات بتوزيعها على أيام الأسبوع في ساعات محددة من اليوم بحيث لا يتعدى الجدول المحدد.
الامتناع التام كما ذكرنا فإن إدمان بعض المرضى يتعلق بمجال محدد من مجالات استخدام الإنترنت. فإذا كان المريض مدمنًا لحجرات الحوارات الحية نطلب منه الامتناع عن تلك الوسيلة امتناعًا تامًا في حين نترك له حرية استخدام الوسائل الأخرى الموجودة على الإنترنت.
إعداد بطاقات من أجل التذكير نطلب من المريض إعداد بطاقات يكتب عليها خمسًا من أهم المشاكل الناجمة عن إسرافه في استخدام الإنترنت كإهماله لأسرته وتقصيره في أداء عمله مثلاً ويكتب عليها أيضًا خمسًا من الفوائد التي ستنتج عن إقلاعه عن إدمانه مثل إصلاحه لمشاكله الأسرية وزيادة اهتمامه بعمله، ويضع المريض تلك البطاقات في جيبه أو حقيبته حيثما يذهب بحيث إذا وجد نفسه مندمجًا في استخدام الإنترنت يخرج البطاقات ليذكّر نفسه بالمشاكل الناجمة عن ذلك الاندماج.
إعادة توزيع الوقت نطلب من المريض أن يفكر في الأنشطة التي كان يقوم بها قبل إدمانه للإنترنت؛ ليعرف ماذا خسر بإدمانه مثل: قراءة القرآن، والرياضة، وقضاء الوقت بالنادي مع الأسرة، والقيام بزيارات اجتماعية وهكذا.. نطلب من المريض أن يعاود ممارسة تلك الأنشطة لعله يتذكر طعم الحياة الحقيقية وحلاوتها.
عدم الاستغراق فى بعض الأحيان يحدد الفرد وقتا للجلوس على الانترنت و لكن لا يستطيع الالتزام به نتيجة عدم شعورة بالوقت فى استخدام الانترنت و لا يعرف أن الوقت المحدد قد مر فأنصحة باستخدام منبة مثلا و ضبطة على الوقت المحدد حتى اذا دق الجرس أغلق الكمبيوتر حتى يتغلب على الادمان .
الانضمام إلى مجموعات التأييدنطلب من المريض زيادة رقعة حياته الاجتماعية الحقيقية بالانضمام إلى فريق الكرة بالنادي مثلاً أو إلى درس لتعليم الخياطة أو الذهاب إلى دروس المسجد؛ ليكوّن حوله مجموعة من الأصدقاء الحقيقيين.
المعالجة الأسرية تحتاج الأسرة بأكملها إلى تلقي علاج أسري بسبب المشاكل الأسرية التي يحدثها إدمان الإنترنت بحيث يساعد الطبيب الأسرة على استعادة النقاش والحوار فيما بينها ولتقتنع الأسرة بمدى أهميتها في إعانة المريض؛ ليقلع عن إدمانه.
وجدير بالذكر في هذا الإطار الإشارة إلى دور عوامل إيجابية أخرى في العلاج، كعامل الثقافة والدين والقيم الاجتماعية والأخلاقية المتعارف عليها، والتي يجب مراعاتها والالتزام بها لكي يتجنب الفرد مخاطر إدمان الإنترنت الاجتماعية والنفسية والجسمية.
ولا يعني الحديث عن ظاهرة إدمان الإنترنت التوقف عن استخدامه أو تجاهل وجود هذه الظاهرة، بل يعني العمل على ممارسة الاستخدام المعتدل والأمثل ووضع ضوابط وحدود لاستخدامه، مع ضرورة وجود الرقابة الأسرية ومتابعة وتوجيه الآباء للأبناء عند استخدام الإنترنت.
الوقاية
- تحديد أوقات معينة لاستخدام الانترنت لا يمكن تجاوزها بأي صورة.
- منع استخدام الانترنت في الغرف المغلقة والاهتمام بإمكانية مشاهدة ما يدخل عليه الطفل أو المراهق على الانترنت بصفة مستمرة. - تنويع الأنشطة التي يمارسها الأطفال والمراهقون داخل وخارج المنزل.
- الحرص على قضاء وقت عائلي ممتع، والعمل على حل المشكلات العاطفية والعلاقاتية التي قد تنشأ في البيت أو خارجه، من خلال التعبير عن المشاعر والصراعات واحترامها ومواجهتها حتى لا يصبح الانترنت وغيره من السلوكيات الإدمانية مسلكاً للهرب من المشكلات.
- جعل الأسرة مكاناً خالياً من الإساءات بأنواعها المختلفة حيث أن الإساءات والجروح والتربية الغير سليمة تؤدي إلى مشكلات في الشخصية التي ربما تؤدي للإدمان فيما بعد
نصائح لمدمنى الانترنت
“إن لكل مدمن نت قصة مختلفة عن قصص باقي المدمنين. وتتعلق أكثر بالأسباب الذي دفعته إلى الانشغال بالنت، والمتخصص النفسي وحده، يمكنه أن يحدد طريقة العلاج، انطلاقاً مما توصل إلى كشفه من أمرِ أسباب الإصابة بهذا النوع من الإدمان. لهذا لا يمكن توجيه نصائح موحّدة إلى الجميع”، يوضح الدكتور نايبي ويضيف: “غير أنه من الممكن إعطاء فكرة عامة، حتى يتمكن الأشخاص المعنيين من الوعي بحالتهم وتنظيم علاقتهم بالإنترنت”. أولاً وقبل كل شيء، إن كنت تشكين في أنك من مدمني النت، فحاولي أن تستعلمي وتقرئي أو تسألي عن هذا النوع من الإدمان، وأن تراقبي وتحسبي الوقت الذي تقضينه أمام الحاسوب تُبحرين في النت أو تحدثين أصدقاءك أو حتى الوقت الذي تقضينه مثلاً في الألعاب الإلكترونية خارج نطاق الإنترنت. اعقدي العزم على أن تحددي ساعات معينة فقط تستعملين فيها النت، وسيكون من الأفضل أن لا تتجاوزي 10 ساعات أسبوعياً أمام الإنترنت، أيضاً إذا شعرت بأنك مدمنة نت، فحاولي أن تتحدثي في الأمر مع فرد من أسرتك، أو مع صديقة أو صديق، واطلبي أن يمدوا لك يد المساعدة لكي تتخطي هذا الإدمان، من جهة أخرى، حاولي أيضاً أن تعيدي وصل العلاقات الاجتماعية التي انقطعت، أو كادت تنقطع بسبب انغلاقك على نفسك في العالم الافتراضي، مثلاً أعيدي الاتصال بأصدقائك، الذين لم تريهم منذ فترة ولم تخرجي معهم، واسألي عن أقاربك الذين لم تريهم منذ فترة، أعيدي وصل ما انقطع وخصصي لهم بعضاً من الساعات، التي كنت تخصصينها للإنترنت، وأخيراً حاولي زيارة متخصص نفسي أو طبيب نفسي، إن وجدت أنك غير قادرة على إنجاح كل هذه المحاولات
نهاية موضوع ادمان الانترنت
أعتقد أنك الان و بعد قراءة الموضوع و اجراء الاختبار يمكنك التعرف اذا كنت من مدمنى الانترنت أم لا فان كنت شخص عادى فاحمد ربك على ما أنت فية من نعمة و ابدأ فى الوقاية و اذا كنت فى طريقك الى ادمان الانترنت فابدأ فورا و حالا فى تقليل استخدامك للجهاز و استعمل خطوات الوقاية أيضا أما اذا كنت مدمن انترنت فاتبع خطوات العلاج قبل أن تفقد الصيطرة على نفسك و ان لم تستطع العلاج ذاتيا فأنصحك بالذهاب لأقرب طبيب نفسى لك فى أقرب وقت .
أعزائى ادمان الانترنت أمر ليس بالسهل فاحذروا منه و أدعوكم جميعا لمشاركتى فى هذا الموضوع من خلال عرض قصصكم مع ادمان الانترنت واذا كنتم مدمنين أم لا و هل ستبدأون فى العلاج و الوقاية من هذا الخطر ( ادمان الانترنت ) حسنا أترككم الان لابداء ارائكم حول موضوع ادمان الانترنت من خلال التعليق .

هناك 35 تعليقًا:

المجاهد الصغير يقول...

السلام عليكم
اللهم احفظنا واحفظ شباب المسلمين
جزاكم الله خيرا
جعله الله فى ميزا

إبراهيم قاسم يقول...

في الحقيقة موضوع هام للجميع
أنا شخصية منذ أكثر من ثمان سنوات
معدل جلوسي يوميا على الانترنت والكمبيوتر شاملا
من 10 - 15 ساعة يوميا
متقطعة أحيانا
ولكن استفدت الكثير من جلوسي كل هذه الفترة

أخي أحمد
موضوع رائع
نتشوق لجديدك

Dr Ibrahim يقول...

والله يا ابو حميد
إدمان الانترنت مشكلة كبيرة ولكن إدمان الشىء يصبح ضرراً إذا كان هذا الشىء ضرراً
مثلا المواقع الإباحية إدمانها مثلا يؤدى إلى الشذوذ الجنسى كما ذكرت فى موضوع سابق لى من هنا

أو إدمانه لأشياء تافهة وتضييع الوقت

إنما إدمان الشىء النافع الذى لا ضرر منه لا يعتبر إدمان لإن الإنسان محدد هدفه فقط فى شىء معين كمثلا
الجلوس ساعة أو ساعتين كل يوم للجلوس على المدونة للإستفادة والإفادة هذا لا يعتبر إدمان

تحياتى لك

الشجرة الأم يقول...

في الحقيقة أنا لم أكن مدمنة على الانترنت وكنت أجلس بالأسابيع بدون أن أتطرق له إلا عند الحاجة فقط، لكن بعد أن أصبح لي هدف ورسالة أود توصيلها للناس أصبحت مدمنة فعلا وأنا لا أملك جهاز جوال أو تلفاز في بيتي لكن لا تفرق معي، المهم أنه لدي انترنت وهو الأهم، وخاصة أني أنتظر أحد الشبكات التي تكون مفتوحة ومتوفرة فألتقط إشارتها لأدخل على النت، وإذا لم أجد أذهب لأقرب كافيه وأتطفل عليه لأعمل على الانترنت.

وبالنسبة للموضوع المطروح فقد كفيت ووفيت أخي الغالي أحمد، ومع الأسف أن الشباب اليوم بعضا منهم إن لم يكن الأكثرية يجلس على الانترنت بدون أي هدف أو غاية، فقط لتمضية الوقت والتسلية، ومن حقه هذا الأمر، لكن المهم في الموضوع هو كيفية التجوال فيه واختيار المواقع المفيدة والهادفة.

بارك الله فيك ونفع الله بك الأمة الإسلامية العربية.

S.M.G يقول...

موضوع لا يستحق الشكر فقط بل أكثر
صراحة استمتعت بكل كلمة قرأتها ^^
لكن للأسف معدل جلوسي يعتمد لكن الأغلب لا يتجاوز الـ 10 ساعات
هذا ما عدا العطل الصيفية ، وعندما اكون جالسا بالبيت ^^

الله يعيننا ويحفظ شبابا وبنان المسلمين من كل سوء
ويجعل الوقت اللي ضاع منا بالنت لها فائدة :)

شكرا لك

فشكووول يقول...

ازيك يا زنارى

والله يا احمد ما انا عارف انا مدمن انترنت ولا لأ .. بس ساعات الواحد بيحس بزهق منه ومن الكمبيوتر اصلا.

على فكره انا فى العيد القادم عازمك على لبشتين قصب تاخدهم معاك فى البيت عشان تمص براحتك

تحياتى

ذو النون المصري يقول...

انا ادمنت النت اثناء وجودي في مصر و لما هاجرت خلاص صرت مجبر علي الاقلال من فترة وجودي علي الانترنت تماما

Atef Shahin يقول...

السلام عليكم
الحقيقة انك غطيت الموضوع من كافة جوانبه وواضح انك بذلت جهدا تشكر عليه
اردت ان اضيف معلومة حصلت عليها من ندوة في اذاعة البي بي سي وهي ان عدد الساعات التي يصنف الفرد بعدها انه مدمن انترنت هي 6 ساعات
شكرا وتحياتي

موناليزا يقول...

جميل ان تعرض هذا الموضوع رغم سنك الصغير لان فى رجال وشباب كثيرين لا يدركون حقا ما قلته
بالتوفيق دائما

مي يقول...

ماشاء الله الموضوع هايل وبجد انت مسبتش فى حاجة متقالتش
انا بقى فعلا محتاجة للموضوع ده لانى حاسة انى على مشارف ادمانه لانى بعانى من فراغ رهيب وحاسة انه فعلا بيسبب ليا مشاكل بس الحمد لله انتبهت وفعلا صحابى وقفوا جنبى وبدأنا نخرج ويكون لينا نشاطات اخرى وبعلم نفسى البعد شوية بشوية وفعلا لقيت ان الامر سهل وان النت وجوده مش ضرورى عادى يعنى
اشكرك ياصديقى على البوست الهايل المفيد ده
تحياتى لابداعك

الناقد العربي يقول...

موضوع شيق لكن,

ما قل ودل .. موضوع طويل جدا هو تعب منك لكن كلما كان الموضوع طويل جدا كلما مل الناس منه ,,ربما لن تجد من يقرؤه لذلك ترى البعض يعتمد طريقة التجزيء الم تتساءل لماذا ؟؟

تساؤلاتي هي :
هل حقا كتبت كل هذا بنفسك ولم تعتمد منهاجا او موردا اخر.
تساؤلي المحير هو كتابتك موضوع "لا اجد ما اكتب" والان انت تكتب كل هذا

نصيحة اخيرة
اقرأ موضوعا واخرج بفكرة ثم زد معلوماتك من النت ومن مواضيع اخرى وفي النهاية اكتب موضوعا مقاليا ليس كتابا كما حدث هنا .

اتمنى ان تستفيد من تدخلي
اتمنى لك التوفيق

سلام

مدونة لايف عرب تى فى يقول...

شكرا على الموضوع
والله انا خايف اكون مدمن انترنت
ولكن المهم كيفية الاستخدام
شكرا احمد على طرح هذا الموضوع

واحده من الناس يقول...

فعلا يا احمد فين ناس بتدمن النت للاسف
وده هيضره اوى بس ياريت كان الكلام هيجيب نتيجه مفيش فايده
انا الحمدلله عالجت الاعراض دى من اولها وانقذت نفسى

Tamer Nabil يقول...

موضوع شامل واكثر من رائع

مفيش حد فينا مش مدمن دخول الى النت الفرق بس فى نسب الدخول والخروج من علية

فى ناس تقدر تتحكم فى نفسها وناس لا


ربنا يوفقك ويكرمك

مع خالص تحياتى

إبتسامة ملاك يقول...

اختيار جميل يا قمر احيك عليه وفعلا هى مشكلة كبيرة اووى يا ريت نشوف ليها حل
ونقدر نتعامل معه

انا الحمد لله عندى كومبيوتر ونت بالبيت وفى غرفتى بس يادوب باخد وقت بخصصه انى اكلم صحابتى واتابع مدونتى والمدونات الاخرى

لانى مشغول وبشتغل

تحييييياتى ليك يا احمد

ايناس

عزيز يقول...

اهلا اخي الزناري
نتيجة اختباري جاءت بين 20و49
بالرغم من انني احس ان الادمان قد بدا يدخل حياتي

اتمنى ان لا اكون منهم

تحياتي

زهرة اللوتس يقول...

موضوع أثار كثير من التسائل بين القراء
هل أنا مدمن على النت أو لا وإن كان نعم
فأنت أعطيته نصيحة عظيم وحلول شاملة
جميل الإعتدال في كل أمور الحياة دون مبالغة
مشكور على هذا الموضوع الشيق.
تحياتي ...

JOB GFX يقول...

السلام عليكم مشكور على هذا الموضوع الرائع
أفادني كثيرا فيه معلومات جديدة علي حول الإدمان
أشكرك أخي
عـلى فكرة أنا شبه مدمن على النت ^^
تنطبق على تقريبا جميع الأعراض .......
شكرا تقبل مروري و السلام عليكم

saad يقول...

فعلا موضوعك جد مفيد أخي أحمد
فأنا من الناس الذين يتسائلون هل أنا مدمن أم لا لكن شرحت لي كل ما شككت فيه بموضوعك الرائع والصور الكاريكاتورية :)

لقد خلقنا الله احرارا يقول...

مجهود كبير اوى
جزاك الله خيرا
انا اتأكدت انى فعلا مدمنة
او فى طريقى
كنت سعيدة جدا
وانت بتتكلم على الماسينجر
والفيس بوك
لانى مش بحبهم
و بكلم قرايبى عليهم بالعافية
لكن حقيقى بحب جدا المدونات
احاول اشوف
انا فى اى مستوى من الادمان حاليا
شكرا جزيلا

محمد الجرايحى يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحييك أحمد
على طرحك لهذا الموضوع الهام
وبالفعل هناك خطورة كبيرة من التحول من ممارسة مفيدة والدخول فى مرحلة الإدمان أى مرحلة المرض.
ونسأل الله السلامة

بارك الله فيك وأعزك
أخوك
محمد

Sonnet يقول...

أهديكم هذه المقالة بعنوان
للمآذن رب يحميها
http://shayunbiqalbi.blogspot.com/2009/12/blog-post_12.html

زهرة الإسلام يقول...

هذه مقالة مفيدة وواقعية جدا ، ولكنها طويلة ، كان ممكن تنزلها على مرتين متتاليتين ، يعني المظاهر ثم العلاج مثلا

الصوت الحر يقول...

شبابنا اليوم اضحى لا يفارق صندوق العجائب هذا ولا اري عيبا ان امضى الطالب وقته على النت باحثا عما يفيده لكن نادرا ما يحدث هذا فالغالبية كما لاحظناهم في مقاهي النت واماكن العمل يتفقون على مبدئ واحد اسمه تعلى ندردش :)
حفظكم الله ورعاكمجميعا

الغريب يقول...

مجهود جبار تستحق عليه كل الشكر أخي الزناري
ولكن علي ان اتفق مع الناقد العربي في طوله فهو مرهق حقا في قراءته.
عموما الموضوع ممتاز وسلط الضوء علي قضيه حساسه ، وتسلسل متميز للافكار.
شكرا
والي الأمام

كلمات من نور يقول...

داه أنا طلعت مدمنة جامدة قوي ...بس الحمدلله في الخير للناس ولنفسي إن شاء الله...صدقني بحب قوي اسمع للكثيرات من البنات فنتحادث ونعالج مشاكل لا يتحدثون فيها مع أهلهم وكم يسعدني أن أجدهن يلتزمن بالآداب الخاصة بالنقاش والالتزام في سماع الكلام حبا لله تعالى وطلبا لجناته.هو داه الإدمان الذي لا أريد منه الشفاء........بارك الله فيك يا بني ووفقك دوما لما يحب ويرضى

اقصوصه يقول...

للاسف الادمان ع النت

انتشر وايد بالفتره الاخيره

شكرا على الطرح المفيد

عـــــــــــاقله جدآ يقول...

يا عم زناتي
أيوه زناتي موش زناري اصل صعب اوي ياعم احمد الواحده تحفظ إسم زناري ده وإسم زناتي بيفكرني بالاخ سعيد صالح في مدرسه المشاغبين و بعدين يا سيدي الفرق حرف و[ر] ولا [ت] مش قضيه يعني
يا نهار [إثود] علي رأي اخونا محمد سعد !!! مصيبه يا عم احمد لو صحيح بقيت رئيس جمهوريه البطيخ تتحفهم بخطبه عصماء بطول الموضوع ده !!! حيبقي السيناريو كالاتي:
في اول الحطبه حيقوم واحد من شعب القرنبيط و يهتف
[بالروح بالدم نفديك يا زناتى] معلش مواطن جاهل موش عارف إسمك ياعم احمد ... بس ماتقلقش المخابرات حتجيب امه وحيتسخل
بعد ساعتين من بدايه الخطبه حيقوم واحد تاني من شعب الكرنب و يهتف
[المحنه يا ريس] ده بقي مش حا يتسحل ...ده حيعملوه وزير..علشان الآبعد موش عارف إن [المحنه] موجوده عند كل مواطن ومش بعيد يعملوه وزير[التربيه والتهييس]
بعد عشر ساعات من بدايه خطبتك العصماء يا ريس حيكون نص الشعب نام منك وذلك اثباتا يقطع الشك باليقين ان جمهوريه البطيخ [اللي انت رئيسها] هي بفضل توجيهاتكم اصبخت من [الشعوب النايمه]
بعد ٢٥ ساعه من بدايه خطبتكم العصماء حيكون نص الشعب التاني جاله شلل اطفال وعمي حيثي و بري بري وخرس ..بس علي مين..انت كمل الخطبه ولا يهمك
بعد ما الخطبه بعون الله تنتهي في زمن قصير حيث استغرقت [بس] ثلات اسابيع ييجي وزير [الاحلام] بتاعكم ويضم الموجات العامله من [البتاعه] و[التليفسيون] علشان [يسيح] بيان بأنو ثبت شرعاً إن النت حراااااام ورجس من عمل الشيطان فيسمع هذا البيان ساكني المقابر في السيده عيشه و السيده نفيسه و العمود فيسارعوا بتدمير الرواتر و التخلص من الحاسب و اجهزه الطباعه
اللي حيفضل بعد كده من شعبك يا ريس احمد [ده ان كان في حد حيفضل ] خيدعيلك وحينتخبوك رئيس لل 500 سنه اللي جايين..عارف ليه؟ شوف ياسيدي
تعداد مصر حيقل كتييييير لآن معظم الشعب اتفقع ومات
المواصلات حتبقي فاضيه و الشوارع حتبقي نصيفه لان اللي كانو قارفين الحكومه في عيشيتها ماتو
الناس حيبقي معاها فلوس يدمنوا حاجه مفيده ..اللي عايز بانجو يدمن واللي عايز حشيش ياخد والهيروين حيبقي متوفر في السوبر ماركت بأسعار في متناول الجميع مع تخفيضات للطلبه
اما انت يا ريس فحتعيش في راحه بال ولا يطلعلك عيل يتفلحس ويقولك حريه ولا ديمقراطيه ده انت مش بعيد حتي تلغي وزاره الداخليه و الاسكان [هوه حيبقي فيه حد فاضل يسكن] وجميع الوزارات ما عدا وزاره الماليه علشان دفتر[المدخر الصغير] اللي انت فاتحه في بنوك سويسرا
الوزرا بقي حيفضوا ويقدروا يشمو نفسهم في مارينا و السياحه حتزدهر علشان كل العالم حييجي عندنا علشان يشوف المومياء..مش بتاعه رمسيس..لآ..بتاعه الآنسان العجيب اللي مات من شم الكله وهو بيهتف [بالرؤح بالدم نفديك يا(زناتي)]
وربنا يدينا العمر نخلص موضوعك اللي جاي يا عم احمد
[ملحوظه] اوعي اكون طولت عليك ولا حاجه ;)

الياس يقول...

موضوع شامل بكل معنى الكلمة و أنا شخصيا أجلس امام الانترنت من 4 ساعات ل7ساعات و في بعض الأيام لا أستعملها و لكن قد يتطلب في بعض الأيام الجلوس أمام الأنترنت كثيرا خاصة إذا كانت لي أعمال و بحوث و لهذا فالانترنت مفيدة لكنها تجعلنا ندمن عليها.

لكن نسيت موقع توتير فهو سبب من أسباب الإدمان...

ألف شكر لك على هذا الموضوع المطول و تحياتي لك

حسام الأخرس يقول...

أخي العزيز أزيدك من الشعر بيت عند جلوسي أمام الكمبيوتر فأنا لاأحس بمن حولي و لا أشعر بشيء لساعات طويلة أكون خارج الزمان والمكان في محاولة لتركيز ذهني حول الموضوع الذي اقوم بكتابتة :) والله يعافيني ولكني حالياً أقوم بالتقليل من هذه الساعات بسبب أوجاع في عظام جسمي :) تحياتي لك وموضوع جميل جداً و بالمناسبةأنا مدمن أنترنت بهدف التدوين :)

منيع البوح يقول...

بارك الله فيك
اعوذ بالله من كلمة انا مدمن نت بكل قوة وليتني اقدر ابطل لو شويه
اعرف مشاكله ومخاطره على الصحة وعلى السلوك الاسري وخلافه
بس كنت اجلس على النت من خمس ساعات الى ست ساعات وكنت اشوف هذها الوقت كبير
لكن الان ولا حول ولا قوة الا بالله اكثر بكثير
يعني اشرب لك مثل يوم امس من الساعه الواحده ظهرا الى الأن انا جالس على النت فقط اوقات الصلاة الي نزلت فيها للمسجد ورجعت تاني للنت
وفقك الله

غير معرف يقول...

الله يخلف علينا بس ..

الواحد لامن قال ابقعد ( ساعه ) وحدهـ ..

مايشوف الا وهي عشر ساعات ..

الله يرحمنا برحمته

samroo يقول...

يذكرني هذا الفلم القصير بفلم الترميناتور حيث يظهر كيف ان الكمبيوتر سيتحكم بالانسان عاجلا ام اجلا.
وجدت هذا الفلم الغريب على موقع معلومة حيث انه يقدم احصائيات غريبة عن عالمنا . الجميع يعلم مشكلة الانفجار السكاني ولكن هذا الفلم يظهر تأثير هذه الظاهرة حتى انه يظهر احصائيات غريبة عن عدد مستخدمي الانترنت والفيس بوك .
هذا هو رتبط الفلم
http://www.ma3loumah.com/video/view/1551_

غير معرف يقول...

شُكْرَاً لَكَ وَافِرَاً أَخِي ..~
أَفَدْتَنِي كَثِيرَاً ..~
أجزَلَ اللهُ الخَيْرَ لَكْ ..

غير معرف يقول...

انا ام وحيرانه لان ابني ادمن الجلوس علي النت ويتخانق مع اخاوته لما يكونوا عاوزين يزاكروا ومحتارة مش عارفة اعمل ايه اقول يقعد ويلعب بدال مايصاحب اولاد السوء او بدال مايتخانق مع اخواته وطول النهار يلعب كورة او يغير لبس اللعيبة او وجوههم وساعات مش بيرضي ياكل ومش بيصلي ومش عارفة اعمل ايه لانه مش بيسمع كلامي حتي ابوزعق معاه ومش بيتفاهم معاه وخارج البيت لفترة طويلةبيشتغل وبعد ذلل يجلس علي القهوة ويحضر في الصباح هل يوجد حل او رأي من احد اعمله لاني تركت اموري علي الله

إرسال تعليق

( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.